منتديات حواء الجزائر




مواضيع حواء الجديدة

إضافة رد
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة # 1
قديم 26-10-2015, 14:27
الصورة الرمزية الإفتراضية
:: عضوية محظورة ::
Morjana غير متواجد حالياً
1444318901661 أم المؤمنين جويرية بنت الحارث





-هي أم أخرى من أمهات المؤمنين نضع اللحظة خطوطا موجزة عنها و عن حياتها مع زوجها
رسول الله صلى الله عليه وسلم من كتاب **السيرة النبوية**و *سيرة أعلام النبلاء


- لم يكن إسمها جويرية فعن ابن عباس - رضي الله عنهما - قال : كان اسمها برّة ، فحوّل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - اسمها وسماهاجويرية ، وكان يكره أن يقال : خرج من عند برّةّ )أخرجه مسلم

نسبها
: هي أم المؤمنين العربية الخزاعية المصطلقيةجويرية بنت الحارث بن أبي ضرار - رضي اللَّه عنها - .

اسم أبيها : الحارث بن أبى ضرار بن حبيب بن عائد بن مالك بن جذيمة ؛ وهو المصطلق ، ابن سعد بن كعب بن عمرو - وهو خزاعة – بن ربيعة بن حارثة بن عمرو بن عامر ماء السماء .

و كان أبوها الحارث بن أبى ضرار : سيد ا مطاعا في قومه " بني المصطلق " - .

أسلم الحارث وأسلم معه ابنان وناس من قومه .

-زواجها قبل رسول الله:- صلى الله عليه وسلم - - كانت السيدة جويرية - رضي الله عنها – قبل أن تتزوج النبي - صلى الله عليه وسلم - متزوجة من ابن عمها " مسافع بن صفوان بن أبي الشّـفـَر "

وقد قُتل كافرا في غزوة بنى المصطلق في السنة الخامسة للهجرة ، وقيل في السنة السادسة للهجرة على خلاف في تحديد سنة الغزوة . وذلك حين خرج النبي - صلى الله عليه وسلم - لقتال بنى المصطلق لمّا بلغه أنهم جمعوا الجموع لغزو المدينة ، استعدادا لقتال المسلمين بقيادة زعيمهم الحارث بن أبي ضرار، فتحرك سريعا نحوهم وباغتهم في ساعة لم يتوقعوها عند بئر المريسيع . قال ابن هشام – رحمه الله تعالى - : [وكان شعار المسلمين يوم بني المصطلق : " يا منصور ! أمت أمت "]
فتفرقوا وَوَلـّواْ الأدبار ، فقتل من قتل منهم ، وأسر من أسر ، ونصر اللَّه رسوله - صلى الله عليه وسلم - وهزم الكفار ، وغنم المسلمون الأموال وأُخِذت نساؤهم سبايا، ومنهن : أم المؤمنين السيدة جويرية - رضي الله عنها – .
روى أبو داود – رحمه الله تعالى - في سننه قال : " حدثنا سعيد بن منصور ثنا إسماعيل بن إبراهيم أخبرنا بن عون قال : [ كتبت إلى نافع أسأله عن دعاء المشركين عند القتال ، فكتب إلي أن ذلك كان في أول الإسلام وقد أغار نبي الله - صلى الله عليه وسلم - على بني المصطلق وهم غارّون * ، وأنعامهم تسقي على الماء ، فقتل مقاتلتهم وسبى سبيهم ، وأصاب يومئذ
جويرية بنت الحارث ، حدثني بذلك عبد الله وكان في ذلك الجيش ] قال الشيخ الألباني – رحمه الله تعالى - : صحيح .
* غارّون : أي غافلون .

-زواجها برسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
تزوّج رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أم المؤمنين " السيدة - جويرية - رضي اللَّه عنها – " بعد غزوة بنى المصطلق .

ثم رأى بكرم خلقه ، وصواب رأيه ، ودقة ملاحظته أن يكرم السيدة جويرية - رضي اللَّه عنها – بعد سبيها ، ويرفع من شأنها ، وينزلها منزلتها اللائقة بها ، لكوْنها ابنة ً لرئيس قومها أو قبيلتها ، فعرض عليها أن يدفع عنها كتابتها ويتزوّجها .

فما أحرى الدعاة إلى الله وولاة الأمور المخلصين أن يتخلقوا بأخلاق سيد الأنبياء والمرسلين – حبيبنا ونبينا الصادق الأمين محمد - صلى الله عليه وسلم - .

فضلها:

1) : أنها من أمهات المؤمنين أزواج رسول اللَّه - صلى الله عليه وسلم – في الدنيا والآخرة ، فقد رضيت السيدة جويرية - رضي الله عنها- برسول الله - صلى الله عليه وسلم -زوجا ،واختارتْ جوار اللَّه – تبارك وتعالى - وجوار رسول الله - صلى الله عليه وسلم - .

2) : وكانت في العشرين من عمرها حين تزوجها النبي - صلى الله عليه وسلم - . فقد قالت : - رضي الله عنها - : ( تزوجني رسول الله - صلى الله عليه وسلم – وأنا بنت عشرين )

-كانت في العشرين من عمرها حين تزوجها رسول الله - صلى الله عليه وسلم - . لكنها كانت أعظم النساء بركة على قومها ،
فقد أعتق بسبب زواجها من رسول الله مئة من قومها

-فعن عائشة - رضي اللَّه عنها - قالت : [ لما قسّم رسول اللَّه - صلى الله عليه وسلم - سبايا بنى المصطلق ، وقعت جويرية بنت الحارث بن المصطلق في سهم ثابت بن قيس بن شماس ، أو بن عم له ، فكاتبت على نفسها ، وكانت امرأة ملاّحة ، تأخذها العين ، قالت عائشة - رضي الله عنها - : فجاءت تسأل رسول الله - صلى الله عليه وسلم


في كتابتها ، فلما قامت على الباب ، فرأيتها كرهت مكانها ، وعرفت أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - سيرى منها مثل الذي رأيت ، فقالت : يا رسول الله ! أنا جويرية بنت الحرث ، وإنما كان من أمري ما لا يخفى عليك ، وإني وقعت في سهم ثابت بن قيس بن شماس ، وإني كاتبت على نفسي ، فجئتك أسألك في كتابتي ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فهل لك إلى ما هو خير منه ؟ قالت :


وما هو يا رسول الله ؟ قال : أؤدي عنك كتابتك وأتزوجك. قالت : قد فعلت ، قالت : فتسامع " تعني الناس" أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قد تزوج جويرية ، فأرسلوا ما في أيديهم من السبي فأعتقوهم ، وقالوا أصهار رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فما رأينا امرأة كانت أعظم بركة على قومها منها ، أعتق في سببها مائة أهل بيت من بني المصطلق ]


-وفي رواية أخرى لأم المؤمنين عائشة - رضي اللَّه عنها - قالت : [ لما قسّم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - سبايا بني المصطلق وقعت جويرية بنت الحارث في السهم لثابت بن قيس بن الشماس أو لابن عم له ، وكاتبته على نفسها ، وكانت امرأة حلوة ملاّحة ، لا يراها أحد إلا أخذت بنفسه ، فأتت رسول الله -


صلى الله عليه وسلم - تستعينه في كتابتها قالت : فوالله ما هو إلا أن رأيتها على باب حجرتي فكرهتها ، وعرفت أنه سيرى منها ما رأيت ، فدخلت عليه فقالت : يا رسول الله ! أنا جويرية بنت الحارث بن أبي ضرار سيد قومه وقد أصابني ما لم يخف عليك ، فوقعت في السهم لثابت بن قيس بن الشماس أو لابن عم له فكاتبته على نفسي ، فجئتك أستعينك على كتابتي ، قال :


فهل لك في خير من ذلك ؟ قالت : وما هو يا رسول الله ؟ قال : أقضي كتابتك وأتزوجك ، قالت : نعم يا رسول الله ، قال : قد فعلت قالت : وخرج الخبر إلى الناس أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - تزوج . فقال الناس : أصهار رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فأرسلوا ما بأيديهم قالت : فلقد أعتق بتزويجه إياها مائة أهل بيت من بني المصطلق ، فما أعلم امرأة أعظم بركة على قومها منها ] رواه [ أحمد في مسنده ]

قال شيخنا الألباني – رحمه الله تعالى - : وهذا اسناد حسن "
-ثم روى من طريق مجاهد قال : قالت جويرية بنت الحارث لرسول الله - صلى الله عليه وسلم - : "
- إنّ أزواجَـكَ يَفخرْنَ عليّ يقلن : لم يتزوجك رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، إنما أنتِ ملكُ يمين ! فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( ألم أعظِم صداقك ؟ ألم أعتق أربعين رقبة من قومك ؟ ) . قال شيخنا الألباني – رحمه الله تعالى - : " واسناده مرسل صحيح "


3) : كانت أم المؤمنين السيدة جويرية بنت الحارث ابن أبى ضرار - رضي الله عنها - سببًا في إسلام أبوها وأخت لها وأخـَوان ، وبعض قومها ، ونالت بذلك أجر هدايتهم .

4) : عُُرفت السيدة جويرية - رضي الله عنها - بكثرة صيامها وذِكرها ودعائها لله - عزّ وجلّ - : فعنها - رضي الله عنها – " أن النبي - صلى الله عليه وسلم - خرج من عندها ثم رجع بعد أن أضحى وهي جالسة فقال : ( ما زلت على الحال التي فارقتك عليها ؟ ) قالت : نعم ، قال النبي - صلى الله عليه وسلم - :


( لقد قلتُ بعدك أربع كلماتٍ ثلاث مرات ، لو وزنت بما قلتِ منذ اليوم لوزنتهن : سبحان الله وبحمده عدد خلقه ، ورضاء نفسه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته ) ( صحيح ) رواه مسلم وأبو داود والنسائي وابن ماجه والترمذي .
وفي رواية أخرى لمسلم : ( ... سبحان الله عدد خلقه ، سبحان الله رضاء نفسه ، سبحان الله زنة عرشه ، سبحان الله مداد كلماته ) زاد النسائي في آخره : والحمد لله كذلك .
وفي رواية أخرى له : ( سبحان الله وبحمده ، ولا إله إلا الله والله أكبر عدد خلقه ، ورضاء نفسه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته ) . ولفظ الترمذي :


أن النبي - صلى الله عليه وسلم - مر عليها وهي في المسجد ، ثم مر بها وهي في المسجد قريب نصف النهار فقال : ما زلت على حالك ؟ فقالت : نعم ، فقال : أعلمك كلمات تقولينها : ( سبحان الله عدد خلقه ، سبحان الله عدد خلقه ، سبحان الله عدد خلقه ، ثلاث مرات ، سبحان الله رضا نفسه ، سبحان الله رضا نفسه، سبحان الله رضا نفسه ، ثلاث مرات ، وذكر زنة عرشه ، ومداد كلماته ثلاثا ثلاثا ) وقال حديث حسن صحيح .
وفي رواية للنسائي : [ تكرار كل واحدة واحدة ثلاثا أيضا ] .

وعن أم المؤمنين جويرية بنت الحارث - رضي الله عنها - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - دخل عليها يوم الجمعة وهي صائمة ، فقال : أصُـمْتِ أمس ؟ قالت : لا ، قال : تريدين أن تصومي غدا ، قالت : لا ، قال : فأفطري ) ( صحيح ) رواه البخاري وأبو داود – رحمهما الله تعالى –

وُذكرتِ السيدة جويرية بنت الحارث - رضي الله عنها – في (أصحاب السبعة) رواية ً عن رسول الله- صلى الله عليه وسلم – . أي أنها روت سبعة أحاديث . منها حديث عند البخاري ، وحديثان عند مسلم .

-عاشت السيدة جويرية - رضي الله عنها – في بيت النبي - صلى الله عليه وسلم - ، وامتّد عمرها إلى عهد معاوية بن أبى سفيان - رضى الله عنه - .
وتوفيت - رضي الله عنها - عام 50 للهجرة عن 65 سنة، وقيل توفيت سنة 56 للهجرة.

رضي الله عنها وأرضاها ، وجعل الفردوس الأعلى مأواها ، وجمعنا بها في أعلى عليين مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا .
هذا صغته بإختصار فمن رغبت بقراءة سيرتها العطرة
رضي الله عنها بالتفصيل فما عليها سوى قراءة الكتابين

رقم المشاركة # 2
قديم 26-10-2015, 20:12
الصورة الرمزية fayza32
fayza32
:: حواء مبدعة ::
fayza32 غير متواجد حالياً
افتراضي

شكرا لك لتعريفنا بالصحابية

رقم المشاركة # 3
قديم 26-10-2015, 23:53
الصورة الرمزية ام الجوهرتين
ام الجوهرتين
:: حواء محترفة ::
ام الجوهرتين غير متواجد حالياً
JHH

شكرا اختي مرجانة على المجهود الطيب جعله الله في موازين حسناتك ،بارك الله فيك وزادك علما وعملا

رقم المشاركة # 4
قديم 27-10-2015, 00:06
الصورة الرمزية الإفتراضية
Morjana
:: عضوية محظورة ::
Morjana غير متواجد حالياً
افتراضي


شكرا اختي مرجانة على المجهود الطيب جعله الله في موازين حسناتك ،بارك الله فيك وزادك علما وعملا
و فيك بارك الله
اشتقت إليك كثيرا
إذ تركت فراغا كبيرا
في خلال غيابك
عساه خير
وكيفهم الجوهرتين؟

رقم المشاركة # 5
قديم 27-10-2015, 08:18
الصورة الرمزية ام الجوهرتين
ام الجوهرتين
:: حواء محترفة ::
ام الجوهرتين غير متواجد حالياً
افتراضي


و فيك بارك الله
اشتقت إليك كثيرا
إذ تركت فراغا كبيرا
في خلال غيابك
عساه خير
وكيفهم الجوهرتين؟
شكرا اختي مرجانة والله شعور متبادل كلنا بخير والحمد لله النت كانت ضعيفة جدا

رقم المشاركة # 6
قديم 27-10-2015, 08:22
الصورة الرمزية الإفتراضية
Morjana
:: عضوية محظورة ::
Morjana غير متواجد حالياً
افتراضي


شكرا اختي مرجانة والله شعور متبادل كلنا بخير والحمد لله النت كانت ضعيفة جدا
إذا كان المشكل بالنت لا عليه
ففي الفترة القليلة الماضية
كلنا عانينا من نفس المشكل


رقم المشاركة # 7
قديم 21-07-2016, 16:51
الصورة الرمزية مُتَمَردَهـ قْوَيْدِرِيَة
مُتَمَردَهـ قْوَيْدِرِيَة
:: حواء جديدة ::
مُتَمَردَهـ قْوَيْدِرِيَة غير متواجد حالياً
افتراضي

الْلَهُمٌّ إِشْرَحْ قُلُوبَنَآ بِذِكْرِك
وَأَبْعِدْنَآ عَنْ الْضِيقْ وَنَوِرْنَا بِطَآعَتِك
وَرِضَآك وَآبِلْ مِنْ الْرَحْمَةةْ يُكَلِلُ نَبْضًَك
*شّكْرًا،مِسْكْ

بالمُنَاسَسَبَةِ أنَّا لَا أُنَاسِسِبُ أَحَدًا !
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
امهات المؤمنين /ميمونة بنت الحارث رضي الله عنها عابرة ألم قسم نصرة الرسول صلى الله عليه وسلم 0 02-11-2016 08:25
أمهات المؤمنين جويرية بنت الحارث (متميزة شهر محرم) عابرة ألم قسم نصرة الرسول صلى الله عليه وسلم 3 01-11-2016 19:48
السيدة جويرية بنت الحارث الزوجة الثامنة لرسول الله صلى الله عليه و سلم أم ماريا الحلوة منتدى مجالس إيمانية 4 22-12-2013 06:37
*الصفيحة *رفيقتنا في باب الحارة hadil146 ركن المعجنات - السندويشات 20 05-09-2013 16:34
فندق باب الحارة *حواء الجزائر* منتدى السياحة والسفر 7 07-11-2008 10:33

المشاركات المطروحة في منتديات حواء الجزائر تمثل رأي كاتبته فقط ولا تمثل رأي إدارة المنتدى.

الساعة معتمدة بتوقيت جرينتش +1 . الساعة الآن : 10:50.

DMCA.com Protection Status
Designed & Developed by 4algeria.com
جميع الحقوق محفوظة © 2008 - 2018, منتديات حواء الجزائر